بوليتيك

عمارة بن يونس يغادر السجن بعد استنفاذ عقوبته

اشتهر بمقولة "نعلبو لي ما يحبناش"

يغادر الوزير السابق للصناعة عمارة بن يونس، سجن القليعة بعد تخفيض عقوبته وانقضاء مدة حبسه في قضية رجل الأعمال علي حداد. حيث أصدر رئيس الغرفة الجزائية السادسة للقطب الجزائي المتخصص لدى مجلس قضاء الجزائر، اليوم الثلاثاء أحكاما متفاوتة في حقّ المتهمين في القضية، بينها 12 سنة حبسا نافذا لعلي حداد و8 سنوات لكل من أحمد أويحيى وعبد المالك سلال.
فيما أدين بن يونس بعام حبسا نافذا عن تهمة استغلال الوظيفة، استنفذها في المؤسسة العقابية ، مع غرامة بقيمة 500 ألف دينار ، مع الـبراءة من تهم تبديد أموال عمومية وإبرام صفقات مخالفة للتشريع.

تعليقات الفايسبوك

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
23 + 8 =


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق