أخبار سطيفصحة وجمال

“كورونا” تتفاقم بدار الولادة الأم والطفل بالعلمة سطيف

إصابة ممرضة حامل في شهرها الثامن، و12 من الطاقم الطبي بالفيروس

تفاقمت الأوضاع بداخل دار الولادة الأم والطفل بمدينة العلمة بشكل غير مسبوق، حيث أصيبت ممرضة حامل (عمرها 26 سنة) في شهرها الثامن بفيروس كورونا رغم سعيها مع الإدارة لاعفائها بسبب وجود مخاطر انتقال العدوى ووجود حالات إصابة مؤكدة بالمؤسسة التي تعرف حالة من الفوضى غير مسبوقة أدت إلى انتشار سريع للوباء مسّ حوالي 12 كادر من الطاقم الطبي (أطباء وممرضين وممارسي الصحة)، في الوقت الذي وصلتنا نداءات استغاثة بسبب سوء تسيير الأزمة من طرف إدارة دار الولادة، وهو ما يستدعي تدخلا قويا من المدير الجديد للصحة السيد سليم رقام قبل فوات الأوان وتحول الدار إلى مركز وباء حقيقي بالعلمة و الولاية.

تعليقات الفايسبوك

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
28 ⁄ 7 =


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق