بوليتيك

مير سطيف ينتصر على معارضيه والمجلس يعود للإنعقاد بعد 3 أشهر جمود

تمكّن التكتل الداعم لعمدة بلدية سطيف “محمد شريف بورماني” من إلحاق هزيمة نكراء بالمعارضة في المجلس الشعبي البلدي بعد انعقاد جلسة اليوم التي شهدت تراجعا غير مسبوق لأداء المعارضين الذي تقلّص عددهم إلى نحو 18 عضوا، فقد نجح المير في تمرير جدول أعمال الدورة بعد قرابة 3 أشهر من الجمود والركود، حيث بالإضافة إلى الإعانة المالية لوفاق سطيف المقدرة ب 7 ملايير سنتيم، نجح المجلس في المصادقة على عديد المداولات التي ستُحرر نحو 200 عملية تنموية كانت مجمْدة، تخص أساسا الطرقات وعمليات التطهير والصيانة وشراء قطع غيار عتاد حظيرة البلدية.

وهكذا لم يبق أمام المير وداعميه أي حجة للاعتذار بها والتستر وراءها لتبرير العجز المسجل على أكثر من صعيد، خاصة الطرقات المهترئة التي حوّلت يوميات السطايفية إلى جحيم لا يطاق.

تعليقات الفايسبوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق