بوليتيك

المجلس الدستوري يلغي رئاسيات 4 جويلية ويمدد لبن صالح

أصدر المجلس الدستوري بيانا ألغى فيه رسميا الانتخابات الرئاسية المقررة في 4 جويلية نظرا لرفض الملفين المقدمين، وأفتى المجلس بتمديد فترة رئيس الدولة عبد القادر بن صالح لغاية انتخاب رئيس جمهورية جديد، وهو ما يعني تكفل بن صالح بدعوة الهيئة الإنتخابية مجددا في ظل الرفض الشعبي له باعتباره أحد الباءات المغضوب عليها.

وفيما يلي مختصر بيان المجلس الدستوري

وبما أنَّ الدستور أقر أن المهمة الأساسية لمن يتولى وظيفة رئيس الدولة هي تنظيم انتخاب رئيس الجمهورية، فإنه يتعيّن تهيئة الظروف الملائمة لتنظيمها وإحاطتها بالشفافية والحياد، لأجل الحفاظ على المؤسّسات الدستورية التي تُمكن من تحقيق تطلعات الشعب السيّد، كما يعود لرئيس الدولة استدعاء الهيئة الانتخابية من جديد واستكمال المسار الانتخابي حتى انتخاب رئيس الجمهورية وأدائه اليمين الدستورية.

تعليقات الفايسبوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق